حقيبة أستراتيجيات التعلم النشط بأدوات رقمية

نبذة عن الحقيبة :

التعلم النشط فلسفة تعليمية تربوية

تهدف إلى تفعيل دور المتعلم وجعله -أي المتعلم- محوريا في العملية التعليمية التعلمية وتسعى إلى الانتقال بالمتعلم من حالة المتلقي السلبي (كما هو الحال في طريقة المحاضرة) إلى إيجابية المتعلم وفاعليته في المواقف التعليمية (كما هو الحال في استراتيجيات التعلم النشط)، وذلك باستهداف مهارات التفكير العليا بالدرجة الأولى كالتحليل والتركيب والتقويم، اعتمادا على مواقف تعليمية وأنشطة مختلفة تستلزم البحث والتجريب والعمل والتعلم الذاتي أو الجماعي أيضا… لاكتساب المهارات والحصول على المعلومات وتكوين الاتجاهات والقيم.

 

إيجابيات التعلم النشط :

  • للتعلم النشط وَقْعٌ إيجابيٌ على العمليةِ التعلمية التعليمية، يمكن اختصاره في:
  •  تشجيع التفاعل بين المتعلمين بعضهم البعض، وبينهم وبين معلمهم، سواء داخل الفصول الدراسية أو خارجها.
  • تشجيع التعاون والعمل الجماعي.
  • تقديم تغذية راجعة سريعة وفورية، ومتابعة مستمرة للمتعلمين بهدف التدخل في الوقت المناسب.
  •  توفير الوقت الكافي للتعلم.
  • مُناسب لتوظيف الذكاءات المتعددة.

لماذا التعلم النشط ؟ (الأهمية)

قد يتساءل البعض عن الجدوى من التعلم النشط وعن مميزاته، ودواعي اعتماده. للجواب، نقول أنه يمكننا الاستعانة به لأنه:

  1.  يجعل التعلم متعة، مما يزيد من فرص اندماج الطلاب أثناء التعلم.
  2.  يُعوِّد الطلاب على تحمل المسؤولية.
  3.  يحفز الطلاب على الإنتاج المتنوع والجيد والمتراكم.
  4.  يُكسِب الطلاب القدرة على التعبير عن الرأي.
  5.  ينمي الثقة بالنفس لدى الناشئة.
  6.  يُعزِّز مستويات التفكير العليا عند المتعلمين.
  7.  ينمي البحث والتفكير.
  8.  ينمي القيم والاتجاهات لدى الطلاب.
  9. يعود الطلاب على اتباع التعليمات وقواعد العمل.
  10.  يساعد على توفير جو للتفاعل الإيجابي بين المتعلمين خصوصا في المهام المعقدة (التعلم التعاوني والجماعي).
  11. يحقق استمرارية التعلم (التعلم المستدام).
  12. يُعزز المنافسة الإيجابية بين المتعلمين.
  13.  ينمي الرغبة في التعلم، ويروم درجة الإتقان.
  14.  متوافق ومحفز لاستخدام أساليب وطرق التعلم الجديدة.

وفيما يلي يطيب لنا ان نعرض لكم توصيف الحقيبة التدريبية ونسأل الله لكم المتعة والفائدة وان تلبي احتياجاتكم التدريبية

سجل بياناتك الان